الجميّل تعليقًا على الادّعاء على ديما صادق وmtv: سلاحنا قناعاتنا وحبّنا للبنان بوجه قمعكم وسلاحكم وقضاتكم... لن نسكت

 

فصل جديد من فصول الدولة البوليسيّة التي تمتهن الترهيب ومحاولة كمّ الأفواه الحرّة. وكأنّ تجارب الماضي لم تكن كافية لتلقّنهم درسًا بأنّ الحريات الإعلامية مقدّسة. لن نتوقف عن التعبير عن رأينا ولا تهمّنا ردّة فعلكم. سلاحنا قناعاتنا وحبّنا للبنان بوجه قمعكم وسلاحكم وقضاتكم.

 

تواصل معنا